- استكمالا للمبادرات التضامنيّة بولاية تبسّة تحت إشراف والي الولاية ،عمليّة تضامنيّة كبرى مسيّرة بثلاثة قوافل، محمّلة بثمانمئة وتسعة وخمسون " 859 " قفّة من المواد الغذائيّة الأساسيّة ، تتّجه إلى ستّ وعشرين" 26 " بلديّة من بلديّات ولاية تبسّة ، وتستهدف الأسر المعوزّة والأكثر فاقة ، من قاطنة مناطق الظلّ ، المحصيّة في إطار تلبية احتياجات الفئات الهشّة بالمناطق النائيّة. قافلة مسيّرة بمئتان وتسعة وسبعون " 279 " قفّة من المواد الغذائيّة واسعة الاستهلاك ، اشترك في تحضيرها ، قطاعيّ " النّشاط الاجتماعي والتّضامن والشّباب والرّياضة " ، لصالح فئة ذوي الاحتياجات الخاصّة ، بجميع بلديّات الولاية . قافلة ثانية ، سيّرتها " اللّجنة الفرعيّة لتنظيم وتسييرالعمليّة التضامنيّة لولاية تبسّة " ، بالتّعاون مع " قطاع النّشاط الاجتماعي والتّضامن ،الغابات ،والمصالح الفلاحيّة " ، استهدفت خمسون " 50 " عائلة من عائلات ضحايا الإرهاب . فيما وجّهت القافلة الثّالثة إلى الفئات المعوزّة وشديدة الفاقة ، بستّ وعشرين " 26 " بلديّة ، اشترك في تنظيمها قطاعيّ " النّشاط الاجتماعي والتّضامن والمصالح الفلاحيّة "، بتعاون وتنسيق مع " اللّجنة الفرعيّة لتنظيم وتسيير العمليّة التضامنيّة لولاية تبسّة " ، وبمساهمة عدد من الفلاحين و منتجي المطاحن وتجّار الجملة والمستوردين وعدد من المستثمرين المحليّين . إشارة الانطلاق، اشرف عليها صباح الاثنين العشرين من الجاري من مقر الولاية ، السيّد " الطّاهر بوعيطة " الأمين العامّ للولاية ، ممثّلا عن والي ولاية تبسّة السيّد " عطالله مولاتي " ، بحضور السّادة مديرو القطاعات المساهمة و ذات العلاقة ، والعمليّة متواصلة لتغطية كامل إقليم الولاية . - الصّفحة الرسميّة لولاية تبسّة

2020-04-21 11:52:27